الرئيسية عن الهيئة الصكوك القانونية الدورات الأنشطة مقالات ودراسات المكتبة الإعلامية وظائف
 
الرئيسية > البيانات الصحفية
 

الهيئة المستقلة الدائمة لحقوق الإنسان لمنظمة التعاون الإسلامي تحث المجتمع الدولي على اتخاذ تدابير عاجلة لحماية حقوق اللاجئين والمهاجرين لتفادي كارثة إنسانية وشيكة في خليج البنغال ومضيق ملقا

التاريخ: 5/20/2015

أعربت الهيئة المستقلة الدائمة لحقوق الإنسان لمنظمة التعاون الإسلامي ("الهيئة") عن قلقها العميق إزاء وضع اللاجئين والمهاجرين لأسباب اقتصادية الذين تقطعت بهم السبل في خليج البنغال ومضيق ملقا. فالوضع المزري لآلاف المهاجرين، بما في ذلك النساء والأطفال وكبار السن، على مدى مدة زمنية طويلة دون أي مساعدة لضمان حماية حقوق الإنسان الأساسية، بما في ذلك الحق الأساسي في الحياة أمر يثير تساؤلات هامة ضد الحكومات المعنية والتزام المجتمع الدولي بصون حقوق الإنسان العالمية. وحثت الهيئة المجتمع الدولي والحكومات الإقليمية على اتخاذ إجراءات إنسانية فورية لمعالجة محنة هؤلاء المهاجرين الذين تقطعت بهم السبل من خلال ضمان سلامة وكرامة الحياة البشرية، وبما يشمل توفير عاجل للمواد الغذائية والأدوية وغيرها من احتياجاتهم الأساسية.

ورحبت الهيئة، في هذا السياق، بقرار الحكومة الإندونيسية والماليزية توفير المأوى والمساعدات الإنسانية اللازمة لأكثر من 7000 من هؤلاء المهاجرين الذين تقطعت بهم السبل. وشجعت الحكومات الإقليمية الأخرى على المضي قدمًا والوفاء بمسؤولياتها وفقًا للقانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي. علاوة على ذلك، شددت الهيئة على وجوب اتخاذ جميع التدابير وفقًا لمبدأ عدم الإعادة القسرية والمعايير الأساسية لحقوق الإنسان.

أبرزت الهيئة أن الأزمة الإنسانية المستمرة ليست مجرد نتيجة للهجرة الاقتصادية، بل تنطوي على الحرمان من حقوق الإنسان الأساسية والاضطهاد لشعب الروهينجا الذين يفرون من أجل حماية أرواحهم. وفي هذا الصدد، أشارت الهيئة بقلق إلى عدم تعامل حكومة ميانمار مع الأزمة وحثتها على معالجة الأسباب الكامنة وراء هذه المشكلة وتحمل المسؤولية واتخاذ خطوات عاجلة لتخفيف معاناة الروهينجا.

وأعادت الهيئة التأكيد على أن المجتمع الدولي وهيئات الأمم المتحدة ذات الصلة تتبع نهجًا شاملاً في جميع المناطق المتضررة من العالم في التصدي للعوامل التي تؤدي إلى مثل هذه المآسي الإنسانية. وأضافت أن هذا النهج ينبغي أن ينطوي على اتخاذ تدابير للحد والقضاء على النزعات المعادية للأجانب في جميع أشكالها ومظاهرها سواء من قبل الأفراد أو الجماعات أو الدول.


 
 
الأخبار

المزيد ...